الهدف الثاني : القضاء التام على الجوع استمع لهذه الصفحة من خلال خدمة القراءة الصوتية

فيس بوك تويتر لينكد ان ايميل مشاركة
إذهب

الهدف الثاني : القضاء التام على الجوع

آن الآوان لإعادة التفكير في كيفية تنمية غذائنا ومشاطرته واستهلاكه.
وإذا فعلنا ذلك بطريقة صحيحة، فيمكن للمزارع والغابات ومصائد الأسماك أن توفر طعاما مغذ للجميع، وأن تولد مصادر دخل لائقة، وأن تدعم – في الوقت نفسه – تنمية ريفية ترتكز على الناس، وأن تحمي البيئة.
 
الجهات المسؤولة عن تحقيق الهدف ورصد مستويات الإنجاز :
اطلع على المزيد عن "القضاء التام على الجوع" كإحدى أهداف التنمية المستدامة

 

إحصائيات الهدف الثاني

 

  • 5.8% من الأطفال دون سن الخامسة يعانون من  التقزم
  • 3.3%  من الأطفال دون سن الخامسة يعانون من  الهزال
  • تم إنشاء أدوات رصيد لقياس المخزون والاستهلاك لغالبية الأطعمة

السياسات والاستراتيجيات التي تدعم تحقيق الهدف الثاني

مكافحة البطالة

تسعى وزارة العمل والتنمية الاجتماعية إلى تعزيز إدماج العمالة الوطنية في القطاع الخاص من خلال تحفيز هذا القطاع على توظيف الفئات الشابة ومنحها الفرصة الكافية لإثبات جدارتها في العمل. ولتحقيق هذا الهدف، تنفذ الوزارة عدداً من المشاريع الوطنية الرائدة لدعم أجور العاملين في القطاع الخاص خلال السنوات الأولى من الالتحاق بالعمل، من خلال نظام محكم تقدم الحكومة من خلاله دعماً يصل إلى ما نسبته 70% من الراتب الشهري للموظف، على أن تقوم جهة العمل بتدريب الموظف عملياً وإكسابه الخبرات اللازمة لأداء العمل بالمستوى الذي تقتضيه الوظيفة. وتقدم الحكومة أيضاً دعماً سخياً لتدريب الموظف المستجد لنيل الشهادات الاحترافية المطلوبة في مجال عمله، والارتقاء بالموظف إلى مستويات عالية من الاحترافية والإنتاجية في المؤسسة التي يعمل بها.

كذلك تقدم حكومة مملكة البحرين التسهيلات والدعم المالي والتحفيز الملائم للشباب للتوجه نحو إنشاء مشاريعهم الخاصة والتحول إلى ريادة الأعمال، إضافة إلى الحصول على إعفاءات عند إطلاق مشاريعهم التجارية.  وقد أثبتت هذه المشاريع، إلى جانب العديد من المبادرات الأخرى التي أطلقتها وما تزال تطلقها المملكة، جدواها في مكافحة البطالة. ويعتبر معدل البطالة في مملكة البحرين مستقراً وضمن الحدود الطبيعية والآمنة بمعدل 4%، وذلك بفضل استمرار قدرة سوق العمل في المملكة على توليد فرص العمل المناسبة للمواطنين.


آخر تحديث للصفحة: ٢٢ سبتمبر، ٢٠١٩