البعثات والمنح الدراسية استمع لهذه الصفحة من خلال خدمة القراءة الصوتية

فيس بوك تويتر لينكد ان ايميل مشاركة
إذهب

البعثات والمنح الدراسية

تولي مملكة البحرين اهتماماً كبيراً بالتعليم العالي لما له دور في دعم عملية التنمية الاقتصادية وتطوير مؤشرات الاستثمار والابتكار بالمملكة لمواجهة التحديات المستقبلية. لذا تحرص مملكة البحرين على الاستثمار في العنصر البشري ودعم الطلبة الخريجين لموصلة تحصيلهم العلمي والالتحاق بالجامعات ومؤسسات التعليم العالي من خلال تقديم البعثات والمنح الدراسية لهم مما يساهم في التخطيط لمستقبلهم الوظيفي. 

البعثات والمنح الدراسية التي تقدمها وزارة التربية والتعليم

تمنح وزارة التربية والتعليم الخريجين من طلاب المدارس الثانوية في المدارس الحكومية والخاصة على بعثة دراسية أو منحة كل عام لمواصلة دراساتهم الجامعية وفقًا للتخصص الذي يرغبون فيه ووفقًا لمعايير وشروط معينة.
في حالة اختيار الدراسة في احدى الجامعات داخل مملكة البحرين، تتكفل وزارة التربية والتعليم بدفع الرسوم الدراسية، بالإضافة إلى تقديم مخصص مالي شهري للطالب في كل فصل دراسي لتغطية مصاريف الدراسة والكتب وغير ذلك.
وبالنسبة للطلاب الذين يدرسون خارج البحرين بدعم من وزارة التربية والتعليم، تتكفل الوزارة أيضاً برسوم الدراسة للطلاب إلى جانب تكاليف تذكرة السفر ومخصص مالي شهري للطالب يختلف وفقاً للدولة. 
هناك نوعان من الدعم الدراسي الذي تقدمه الوزارة: 
 
1. البعثة الدراسية التي تتكفل فيها وزارة التربية والتعليم بكامل التكاليف بما فيها تكاليف الجامعة، والمخصصات المالية الشهرية، وتكاليف السفر والإقامة في حالة الدراسة بالخارج. 
2. المنحة الدراسية والتي تغطي فيها الزوارة الرسوم الجامعية فقط وفقاً لشروط ومعايير معينة تقوم الوزارة بتوضيحها وقت الإعلان عن المنح.  

برنامج ولي العهد للمنح الدراسية العالمية

يهدف برنامج ولي العهد الدولي للمنح الدراسية إلى توفير الفرص للشباب المتفوقين للتعلم في أرقى الجامعات والمؤسسات التعليمية الدولية. علاوة على ذلك، فإن البرنامج يوفر منح دراسية خاصة بالتطوير الوظيفي من خلال الدعم والتدريب، وذلك عبر تزويدهم بالأدوات اللازمة ليصبحوا صناع قرار فعالين يسهمون في التنمية الوطنية محلياً وإقليمياً ودولياً.

مؤسسة المبرة الخليفية

مؤسسة المبرة الخليفية هي مؤسسة غير ربحية مسجلة ومرخصة من قبل وزارة العمل والتنمية الاجتماعية تهدف إلى إحداث أثر اجتماعي في منظومة التعليم وتمكين الشباب البحريني من الوصول إلى إمكاناتهم المثلى من خلال تزويدهم ببرامج متخصصة تستهدف الشباب البحريني وتوائم رؤية المؤسسة مع رؤية البحرين 2030

تم إطلاق برنامج منح رايات في عام 2011 كنهج شامل في التعليم والتنمية الشخصية. ويوفر البرنامج للطلاب منحاً دراسية في الجامعات المعتمدة في المملكة، بالإضافة إلى ذلك فإن البرنامج يقدم حوافز مالية وورش عمل إثرائية وخبرات عملية وفرص لخدمة المجتمع ضمن بيئة طلابية داعمة.

المكتب الثقافي في سفارة مملكة البحرين في العاصمة واشنطن

يقع المكتب الثقافي في سفارة مملكة البحرين في العاصمة واشنطن داخل مبنى السفارة، ويقدم تقاريره إلى مديرية المنح والأقسام الثقافية في وزارة التربية والتعليم والجهات الحكومية الأخرى في المملكة التي ترعى الطلاب البحرينيين في الولايات المتحدة. ويقوم المكتب بتقديم تقارير منتظمة إلى هذه المؤسسات حول التقدم الأكاديمي للطلاب وإنجازاتهم وطلباتهم، مع تسهيل الاتصالات بين الجامعات الأمريكية ونظرائها في المملكة. ويتحمل المكتب الثقافي الالتزامات المالية للطلاب المبتعثين ويسهل دفع الرسوم الدراسية والرعاية الصحية والبدلات وكذلك رعاية رفاهيتهم التعليمية والثقافية والاجتماعية أثناء الدراسة في الولايات المتحدة.

منح الشراكة المجتمعية

تقدم الكلية الملكية للجراحين في جامعة أيرلندا الطبية في البحرين، والجامعة البريطانية في البحرين، والحكومة الصينية، وجامعة برمنجهام منحًا دراسية للطلاب البحرينيين.
وتماشيًا مع تلك المبادرات، تلعب شركات القطاع الخاص ومؤسسات المجتمع المدني في مملكة البحرين دوراً كبيرًا كجزء من التزامها بالمسؤولية الاجتماعية من خلال تقديم المنح التعليمية للطلبة والطالبات.


آخر تحديث للصفحة: ٠٦ نوفمبر، ٢٠١٩